قطر تستعد لاستقبال آلاف الإسرائيليين واليهود وتوفر لهم أماكن للصلاة

24 ديسمبر 2018
beirut News
العرب والعالم
قطر تستعد لاستقبال آلاف الإسرائيليين واليهود وتوفر لهم أماكن للصلاة

ذكرت صحيقة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية اليوم أن السلطات في قطر تستعد لاستضافة الآلاف من الإسرائيليين واليهود.

ذكرت صحيقة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية اليوم أن السلطات في قطر تستعد لاستضافة الآلاف من الإسرائيليين واليهود.

وقالت الصحيفة إن الدوحة تجهز لاستقبال الإسرائيليين خلال نهائيات كأس العالم التي ستقام في قطر عام 2022، وذلك مع تأمين طعام لهم على طريقة “كشير” (حلال حسب الشريعة اليهودية) وضمان أماكن للصلاة.

وحسب موقع “i24” الإسرائيلي، التقى رئيس اللجنة المنظمة لمونديال 2022، والأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث في قطر، حسن الذوادي، مؤخرا مع الحاخام الأمريكي مارك شناير، الذي يعتبر الحاخام غير الرسمي لدول الخليج، وطلب منه أن يكون بمثابة مستشار للجنة المنظمة في كل ما يتعلق باستضافة مشجعي كرة القدم من اليهود والإسرائيليين الذين سيحضرون نهائيات كأس العالم في قطر.

وقال الحاخام شناير “إن هذا تحول مثير يشهد على الاهتمام الذي يبديه القطريون تجاه الإسرائيليين والعالم اليهودي”.

وذكر الموقع الإسرائيلي أنه وفقا لقول الحاخام، فقد “استشاره القطريون حول الأمور التي يحتاجها المشجعون اليهود بكل ما يتعلق بالطعام حسب الشريعة اليهودية”. وأضاف شناير: “حقيقة أننا نتحدث حول هذا الامر هو مدهش بالفعل”.

وردا على سؤال هل سيقيم القطريون معبدا يهوديا “كنيس” ليؤدي اليهود فيه صلواتهم، أجاب شناير: “لا تعليق. إنهم منحوني إمكانية تقديم المشورة لهم حول كيفية استضافة المشجعين اليهود. لقد بدأنا مناقشة التفاصيل”.

وكان الذوادي قد قال لصحيفة “نيويورك تايمز” في وقت سابق إن الإسرائيليين مرحب بهم في كأس العالم في قطر”.

يذكر أن شناير هو حاخام يهودي أمريكي، وهو مؤسس ويرأس مؤسسة التفاهم بين الدين اليهودي والإسلامي.

ويقول الموقع الإسرائيلي إن شنايدر “يتنقل منذ نحو 15 عاما بين قصور المملكة العربية السعودية وسلطنة عمان والبحرين وقطر والإمارات العربية المتحدة”.

وقد وصف الحاخام شناير من قبل مجلة “نيوزويك” على أنه واحد من 50 حاخاما الأكثر نفوذا في الولايات المتحدة. وهو حاخام كنيس هامبتون في نيويورك.

وحسب الموقع فقد تم تعيين الحاخام مؤخراً مستشاراً لملك البحرين لشؤون تطوير مؤسسة تعنى بالعلاقات بين الأديان في البحرين وللمساعدة على الحفاظ على طبيعة حياة اليهود في البحرين.

ويقول الحاخام شناير إن بعض دول الخليج مستعدة لرعاية حياة اليهود. ففي دبي، على سبيل المثال، ثمة مجموعة من اليهود تضم 150 يهوديًا وأن السلطات تخطط للاعتراف رسميًا باليهود في الإمارات.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة