حشود عسكرية على حدود “غزة المتأهبة”.. هل نحن أمام تصعيد محتمل؟

beirut News25 مارس 2019
beirut News
العرب والعالم
حشود عسكرية على حدود “غزة المتأهبة”.. هل نحن أمام تصعيد محتمل؟

يتصاعدُ التوتّر في قطاع غزّة إثر عملية إطلاق صواريخ من القطاع باتّجاه الداخل الإسرائيلي ما أدّى إلى إصابة 7 إسرائيليين بجروح متوسطة وطفيفة، وفق ما أعلن الجيش الإسرائيلي في بيان اليوم الإثنين.

وأعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم الاثنين، حدود غزة منطقة عسكرية مغلقة، ودفع الجيش الإسرائيلي عقب إطلاق الصاروخ بتعزيزات عسكرية على الحدود مع قطاع غزة، وأغلق معبر بيت حانون للأفراد، ومعبر كرم أبو سالم للبضائع، وقلص مساحة الصيد للصيادين الفلسطينيين.

تعزيزات عسكرية
وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاري إدرعي، إن الجيش يعكف على استدعاء لواءين عسكريين، إلى جنوب إسرائيل، وإقامة مقر قيادة فرقة عسكرية هناك.
وأضاف إدرعي في تغريدات على حسابه في تويتر، أن الجيش الإسرائيلي “مستعد لكل الاحتمالات”، واصفا إطلاق الصاروخ بأنه “حادث خطير جدا”.

وحمل إدرعي حركة حماس مسؤولية إطلاق الصاروخ من القطاع، وقال: “حماس مسؤولية ما يحدث في القطاع أو ينطلق منه”، وأضاف أن “الصاروخ إنتاج ذاتي لحماس”. لكن حماس نفت مسؤوليتها عن إطلاق الصاروخ.

التقييمات الاسرائيلية
وتشير التقييمات الأولية إلى أن الصاروخ أطلق من جنوب قطاع غزة، أي على بعد حوالي 100 كيلومتر من مكان المنزل الذي سقط عليه في مجمع مشموريت الزراعي، وفق ما ذكرت صحيفة “هآرتس”.

وتقع مشموريت على مسافة أكثر من 80 كيلومتر من قطاع غزة، وهي مسافة نادرا ما وصلت إليها الصواريخ التي تطلقها الفصائل الفلسطينية من القطاع.
ونقلت الصحيفة عن مصادر استخباراتية إسرائيلية قولها إن الفصيلين الوحيدين في قطاع غزة، اللذين لديهما صواريخ بمدى 100 كيلومتر، هما حماس والجهاد الإسلامي.

وللمرة الثانية في أقل من شهر تقريباً فشلت منظومة “القبة الحديدية” في اعتراض الصواريخ، بعد عملية إطلاق صاروخَيْن على تل أبيب يوم 14 آذار الحالي، فيما أعلنت السلطات الإسرائيلية أنّ الجيش يحقق في سبب فشل المنظومة، معلنة أن “القبة الحديدية” لم تكن جاهزة للتعامل مع هجوم يستهدف وسط البلاد.

نتنياهو مربك
وأربكت العملية الأخيرة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي قطع زيارته للولايات المتحدة.
وهدّد نتنياهو الذي وصل إلى واشنطن يوم الأحد في زيارة مدتها 4 أيام بردٍّ قويّ على الهجوم، كاشفاً أنّه سيعود إلى إسرائيل فور اجتماعه المقرّر بالرئيس الأميركي دونالد ترامب في البيت الأبيض في وقت لاحق يوم الاثنين.

غزة تتأهب
وفيما لم تعلن أيّ جهة مسؤوليتها عن الهجوم الذي وقع في ساعة مبكرة من صباح يوم الاثنين، يتأهب الفلسطينيون في غزة للرد الإسرائيلي، حيث ألغى يحيى السنوار زعيم “حماس” في غزة لقاء جماهيرياً كان مقررًا بعد ظهر اليوم الاثنين.

المصدر: وكالات

يجب عليك تعيين العنوان

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

الاخبار العاجلة