مخاوف من التلوث بعد قرار استخدام المازوت في إيران

بيروت نيوز
العرب والعالم
بيروت نيوز22 أكتوبر 2021
مخاوف من التلوث بعد قرار استخدام المازوت في إيران

تحولت محطات توليد الكهرباء في إيران، من الاعتماد على الغاز الطبيعي إلى المازوت الثقيل قبل ذروة أشهر الشتاء، التي يكثر فيها الطلب على أجهزة التسخين الكهربائية، والتي تستهلك الطاقة بشكل كبير. وتحاول إيران تلافي أزمة الكهرباء التي عرفتها خلال الصيف الماضي.
وقال رئيس محطة توليد الكهرباء بمحافظة أذربيجان الشرقية في إيران، محسن موسوي، إن وزارة الطاقة أمرتهم بالبدء في استخدام المازوت بدلاً من الغاز السائل قبل أشهر الشتاء التي يرتفع فيها الطلب، وفق ما نقله موقع “إيران إنترناشيونل”.

وتعاني إيران من نقص في الغاز الطبيعي لتشغيل محطات الطاقة في الأشهر الباردة والساخنة. ومن المتوقع أن يؤدي استخدام المازوت إلى مستويات خطيرة من التلوث في المدن الكبرى، إذ بدأ موسم البرد في إيران وقد يستمر حتى أواخر شباط.
وقال موسوي إن محطة توليد الكهرباء في تبريز مملوكة لمالك خاص ولا تستطيع الحكومة حتى تركيب معدات للحد من التلوث. وتنتج المحطة 300 ميغاوات فقط من الطاقة. وقال مسؤول محلي إن الأمر لا يستحق تعريض حياة سكان المدينة للخطر، وفق “إيران إنترناشيونل”.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر