“ناتو” يحذر: أي هجوم كيماوي من قبل روسيا يغير مسار الأعمال القتالية

بيروت نيوز
العرب والعالم
بيروت نيوز24 مارس 2022
“ناتو” يحذر: أي هجوم كيماوي من قبل روسيا يغير مسار الأعمال القتالية

حذر الأمين العام لحلف الـ”ناتو” ينس ستولتنبرغ من أن أي هجوم كيماوي محتمل من قبل روسيا في أوكرانيا سيغير جذرياً مسار الأعمال القتالية المتواصلة في هذا البلد.
وقال ستولتنبرغ، عند وصوله الخميس إلى مقر “ناتو” في بروكسل للمشاركة في قمة الحلف الطارئة، رداً على سؤال عما إذا كان استخدام السلاح النووي يمثل خطاً أحمر بالنسبة لحلف شمال الأطلسي، “لن أتكهن بأي شيء ما عدا الحقيقة القاضية بأن ناتو مستعد دائماً للدفاع والحماية والرد على أي نوع من الهجوم على دولة حليفة فيه”.
وتابع، “أي حالة لاستخدام الأسلحة الكيماوية ستغير جذرياً طبيعة الصراع وستشكل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي وستجلب عواقب خطيرة وواسعة النطاق”.
ولم يوضح ستولتنبرغ ماهية الخطوات التي ينوي ناتو اتخاذها في هذه الحالة.

وقال الرئيس الأميركي جو بايدن عشية اجتماع اليوم إن “خطر استخدام روسيا سلاحاً كيماوياً في أوكرانيا يمثل تهديداً حقيقياً”.
بدوره، سبق أن رجح الرئيس البولندي أندجي دودا بأن ناتو قد يراجع موقفه القاضي بعدم التدخل عسكرياً في النزاع الحالي في أوكرانيا إذا استخدمت روسيا أسلحة كيماوية في أراضي هذا البلد.
بدورها، نفت روسيا تصريحات مسؤولين غربيين عن إمكانية استخدامها أسلحة كيماوية في أوكرانيا وحملت “القوميين الأوكرانيين” في المقابل المسؤولية عن التحضير لهجمات كيماوية محتملة.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر