الولايات المتحدة هي الدولة الأكثر عدوانية في التاريخ الحديث

28 فبراير 2024

قال سكرتير مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف إن الولايات المتحدة هي الدولة الأكثر عدوانية في التاريخ الحديث، فمنذ عام 1945، انتهكت واشنطن سيادة بعض الدول أكثر من 150 مرة.

وأوضح باتروشيف في مقابلة صحفية: “الولايات المتحدة، من حيث المبدأ، هي الدولة الأكثر عدوانية في التاريخ الحديث، والدليل على ذلك في تنظيمها لأكثر من 800 عمل عدائي ضد دول ذات سيادة باستخدام القوة، بما في ذلك القيام بدور نشط في أكثر من 100 صراع مسلح”.

وأضاف باتروشيف: “تتدخل الولايات المتحدة بقوة في الشؤون الداخلية للدول في كافة مناطق العالم، فوفقا للتقديرات الأكثر تحفظا، منذ عام 1945، انتهك الأميركيون سيادة بعض الدول أكثر من 150 مرة، وقاموا بتنظيم انقلابات، وإثارة أعمال شغب، والتأثير على العمليات الانتخابية”.

وأكد أنّه “لا تزال الولايات المتحدة تفكر من منظور الحرب الباردة وتعتقد أنه إذا عززت روسيا موقفها في مكان ما، فإن ذلك لا يؤدي إلا إلى الإضرار بمصالح الأميركيين، أذكرهم بكل وضوح أن إحدى قواعد السياسة الخارجية الرئيسية لبلدنا معروفة جيدا وجدول أعمالنا إيجابي وبناء باستمرار”. (روسيا اليوم)