العرب والعالم

ألمانيا تحظر تصدير أسلحة لتركيا

أعلن وزير الخارجية الألماني، السبت، أن بلاده حظرت تصدير الأسلحة لتركيا ردا على شن أنقرة عملية عسكرية على وحدات حماية الشعب الكردية السورية في شمال سوريا، نقلا عن صحيفة “بيلد ام زونتاغ” الألمانية.

وقال وزير الخارجية هايكو ماس للصحيفة، “نظرا للهجوم العسكري التركي في شمال شرق سوريا، لن تصدر الحكومة الاتحادية أي تراخيص جديدة لكل العتاد العسكري الذي يمكن أن تستخدمه تركيا في سوريا”.

وفي السياق، أعلنت وزارة الخارجية الهولندية، الجمعة، أن هولندا علقت تصدير أي شحنات أسلحة جديدة إلى أنقرة إثر الهجوم الذي بدأته تركيا، الأربعاء، في شمال شرق سوريا.

وقالت الخارجية، “قررت هولندا تعليق كل طلبات تصدير المعدات العسكرية إلى تركيا في انتظار تطور الوضع”.

ودعا نائب رئيس الوزراء، هوغو دي يونغي، في مؤتمر صحافي في لاهاي، الدول الأخرى الأعضاء في الاتحاد الأوروبي إلى القيام بالأمر نفسه.

وأعلنت النرويج، الخميس، العضو في حلف الأطلسي، تعليق تصدير أي شحنات جديدة من الأسلحة إلى تركيا.

وتقاطرت، مساء الأربعاء، الإدانات الغربية والعربية للهجوم التركي البري الذي انطلق أمس بغطاء جوي، مستهدفاً عدة نقاط وبلدات شمال شرقي سوريا، ما أدى إلى نزوح الآلاف، ومقتل عدد من المدنيين.

وأدانت كل من فرنسا وبريطانيا وهولندا، فضلاً عن الاتحاد الأوروبي، الهجوم التركي، محذرة من تداعياته على المنطقة واستقرارها، فضلاً عن مساهمته في مفاقمة الأزمة الإنسانية في البلاد التي مزقتها الحرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق