العرب والعالم

الأمم المتحدة تدعو واشنطن رفع حصارها عن هافانا

تبنّت الجمعية العامة للأمم المتحدة بغالبية ساحقة قرارا غير ملزم يدعو واشنطن لرفع حصارها الاقتصادي والمالي عن كوبا، في خطوة تتكرر منذ عام 1991.

وصوتت 3 دول فقط هي الولايات المتحدة وإسرائيل، وللمرّة الأولى البرازيل، ضد القرار الذي أيدته 187 دولة. وامتنعت دولتان عن التصويت هما أوكرانيا، وللمرة الأولى كولومبيا الحليف الوثيق لواشنطن.

وأوضح وزير الخارجية البرازيلي إرنستو أراوغو أن قراره التصويت ضد القرار يستند إلى الحاجة لمكافحة الشيوعيّة، معتبرا أن “تأثير كوبا على الدول النامية في منظومة الأمم المتحدة عار يجب غسله”.

من جهتها، قالت كولومبيا إنها اتخذت قرار الامتناع عن التصويت بسبب “الموقف الكوبي العدائي واستقبال هافانا إرهابيين كولومبيين على أراضيها ودعمها النشط للنظام الاستبدادي والدكتاتوري (للرئيس الفنزويلي) نيكولاس مادورو الذي يمثل تهديدا للأمن القومي والإقليمي”.

والولايات المتحدة التي تفرض حصارا على كوبا منذ 1962، شددت عقوباتها عليها منذ تولى الرئيس الأميركي دونالد ترمب السلطة خلفا للديموقراطي باراك أوباما الذي شهد عهده تقاربا بين البلدين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق