السندويش أصبح بـ 20 ألف.. حتى الفلافل لم تعد “أكلة الفقراء”!

بيروت نيوز
إقتصاد
بيروت نيوز24 أكتوبر 2021
السندويش أصبح بـ 20 ألف.. حتى الفلافل لم تعد “أكلة الفقراء”!

لجأ اللبنانيون دوما إلى “سندويش الفلافل” كسبيل لإشباع جوعهم بأقل كلفة ممكنة، إلا أن الأزمة الاقتصادية التي تشهدها البلاد جعلت “أكلة الفقراء” صعبة المنال.
 
فقد أصبحت حاليا “سندويش الفلافل” بسعر يعادل نصف الأجر اليومي لبعض العاملين، فبعد أن كانت 2000 ليرة، ارتفعت “قيمتها” إلى الـ20 ألف ليرة، أي أنها مع عبوة عصير، تعادل فعليا الأجر اليومي للكثيرين، إذ أن الحد الأدنى للأجور، ما زال في “غيبوبة” منذ انفجار الشعلة الأولى للاحتجاجات في 17 تشرين الأول 2019، وفق ما وصف “سمير” لـRT، وهو أحد العاملين اليوميين في لبنان.
 
وقال سمير، الذي أكد أنه “نسي طعم اللحمة”، إنه “لم يكن يتوقع بأن تصبح “أكلة الفقراء”، حكرا على ميسوري الحال”، مؤكدا أنه “يعتقد بأنه لم يعد هناك طبقة متوسطة، وأن الفارق اتسع بشكل كبير بين الفقراء والأغنياء”.
 
هذا وأقفل العديد من مطاعم الفلافل أبوابه، بسبب الكلفة العالية للوجبة، ولعدم قدرة المواطن على شرائها”.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر