web analytics

السباق العالمي لنصف الماراتون والماراتون لمرفأ بيروت

beirut News
رياضة
28 مارس 2021
السباق العالمي لنصف الماراتون والماراتون لمرفأ بيروت

نظمت جمعية “عبر لبنان” لعدائي الطرق (انتر ليبانون) ونادي “الأيليت” أول نسخة من السباق العالمي للنصف ماراتون (21.1 كلم) والماراتون (42.195 كلم) لمرفأ بيروت صباح اليوم، تحت اشراف الاتحاد اللبناني لألعاب القوى تضامنا واجلالا لأرواح ضحايا انفجار الرابع من آب، في أجواء رياضية وتنظيمية بامتياز وظروف مناخية جيدة، وبمشاركة نحو 150 عداء وعداءة. وخلال السباق اتخذت الاجراءات كافة للوقاية من وباء “كورونا”.

تقدم الحضور العقيد فادي اسطفان ممثلا قائد الجيش العماد جوزاف عون، العميد في قوى الأمن الداخلي حسين خشفة، نائبة رئيس الاتحاد اللبناني لألعاب القوى ناديا نعمة والأمين العام وسيم الحولي وعضوا الاتحاد فيليب بجاني وماريا كفوركيان وأهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت.

انطلق المتسابقون من المدخل الرئيسي لمرفأ بيروت باتجاه الكورنيش البحري ومن ثم العودة الى داخل مرفأ بيروت، وصولا الى تقاطع شارل حلو- مرفأ بيروت حيث كان خط النهاية. وفي ما يلي النتائج الفنية:

ماراتون
– سيدات
1- ندى الجسر (انتر ليبانون): 3:05:40 ساعات
2- نادين كالوت (انتر ليبانون): 3:12:32 س
3- كارن فرزلي (انتر ليبانون): 3:25:17 س

-الرجال
1- بلال عواضة (الجيش اللبناني) 2:31:12س
2- حسين عواضة (الجيش اللبناني) 2:32:59 س
3- فادي صالح (ايليت) 2:52:34 س

* نصف الماراتون
– سيدات
1- نسرين نجيم (ليتز ران) 1:21:01 ساعة
2- جينيفر تومازو (انتر ليبانون) 1:25:53س
3- سارة علي (ليتز ران) 1:30:40س

– رجال 1- طوني حنا (ليتز ران) 1:09:15س
2- راشم بغداد (ليتز ران) 1:10:24س
3- احمد غالية (انتر ليبانون) 1:10:42س

وفي الختام، وزعت الدروع على الفائزين.

فرض المنتخب الصربي التعادل على ضيفه البرتغالي بنتيجة 2-2 في المباراة التي جمعتهما، أمس السبت، ضمن منافسات الجولة الثانية للمجموعة الأولى من التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى مونديال قطر 2022.

وتقدم المنتخب البرتغالي بهدفين عن طريق نجم “ليفربول” الإنكليزي ديوغو غوتا في الدقيقتين 11 و36، قبل أن يعادل أصحاب الأرض النتيجة بتسجيلهم هدفين عن طريق ألكسندر ميتروفيتش وفيليب كوستيتش في الدقيقتين 46 و60 على الترتيب.

وأنهى المنتخب الصربي المباراة بـ10 لاعبين عقب طرد لاعبه نيكولا ميلنكوفيتش بسبب تدخل عنيف على البرتغالي دانيلو بيريرا في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.
وبهذا التعادل، تقاسم المنتخبان نقاط المباراة، وبقي المنتخب البرتغالي بصدارة ترتيب منتخبات المجموعة الأولى برصيد 4 نقاط وبفارق الأهداف المسجلة عن الوصيف منتخب صربيا.
وبينما كانت المباراة تلفظ أنفسها الأخيرة، غضب قائد البرتغال، كريستيانو رونالدو، بعد عدم احتساب هدف الفوز لمنتخب بلاده في مرمى المنتخب الصربي.
وفي الوقت بدل الضائع من المباراة استغل رونالدو خروج حارس صربيا، وسجل هدفا مثيراً للجدل، بعد أن سدد كرة تجاوزت خط المرمى بشكل واضح، قبل أن يبعدها مدافع صربيا، لكن حكم المباراة لم يحتسبها، مما أثار حفيظة “صاروخ ماديرا” الذي اعترض بشكل قوي، وتلقى بطاقة صفراء.
وبعد نهاية المباراة ظهر رونالدو منفعلاً بشكل كبير، حيث بدأ يلوح بيده بأنه لن يكمل المباراة وقام بإلقاء شارة القيادة أرضاً.
يذكر أن تقنية الفيديو غير مطبقة في التصفيات.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك

 

رابط مختصر