“الثوري الإيراني”: على مَن أحرق القرآن التعلّم مِن مصير سلمان رشدي

3 فبراير 2023آخر تحديث :
“الثوري الإيراني”: على مَن أحرق القرآن التعلّم مِن مصير سلمان رشدي

حذر اللواء حسين سلامي، القائد العام لقوات الحرس الثوري الإيراني، مَن أحرق القرآن في السويد، مشيراً إلى أنه “يجب أن يأخذ دروساً من مصير الروائي الأميركي البريطاني الهندي، سلمان رشدي، لأن المسلمين سيعاقبونه”.
وأشار اليوم الخميس، إلى أنه “يجب تحذير من أحرق القرآن الكريم من أن النار ستحولكم إلى جثث، لذا يجب أن تعيشوا حياة في الخفاء وكوابيس كل ليلة، لأن المسلمين لن يتركوكم وحدكم حتى بعد عشرات السنين”، وفقا لوكالة الأنباء الإيرانية (إيرنا).

وأكد أن “الثوري الإيراني تحافظ على الإسلام والقرآن والثورة الإسلامية والقيادة والشعب الإيراني”، محذراً من أن “الشباب الإيراني عُرضة لمؤامرات الأعداء، لأن الأعداء يحاولون الابتعاد عن الدين ودفعهم لقبول الثقافة الغربية”.​

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.